ردا على الاتهامات الباطلة للمستشارين الاستقلاليين : المعارضة الاستقلالية بمدينة الخميسات:
                                                                  "جعجعة بلا طحن"
وفاءا لخط تحريرها المستهدف لحزب العدالة و التنمية، نشرت جريدة الاخبار في عددها 1069 بتاريخ 9 ماي 2016 مقالة تحت عنوان: 'فضيحة تزوير تهز مجلس جماعة الخميسات بطلها رئيس لجنة التعمير المنتمي ل"لبيجيدي". و هو عنوان مثير يعكس مدى التحامل و انعدام المصداقية و غياب المهنية في استطلاع الراي الاَخر خدمة لاجندة سياسوية ضيقة لا تقيم اي اعتبار للمصلحة العامة للمدينة و ساكنتها.
و تنويرا للراي العام المحلي و الوطني، و بعيدا عن اساليب التغليط البئيسة التي اعتمدها مستشاروا حزب الاستقلال بجماعة مدينة الخميسات، يؤكد مستشاروا حزب العدالة و التنمية بالخميسات على ما يلي:
- ان محضر لجنة التعمير و اعداد التراب و البيئة الذي يزعم الفريق الاستقلالي انه "فجر فضيحة تزويره" و المتعلق باجتماع اللجنة المدكورة محضر سليم و لا تزوير فيه كما يدعون، و قد حضره اربعة(4) مستشارين من بينهم عضو من الفريق الاستقلالي المعارض كما يدل على ذلك محضر اجتماع اللجنة.
- ان اللجنة الادارية للتقييم الخاصة بتحديد اثمان العقارين الذين قرر المجلس بالاجماع اقتناءهما في دورة سابقة من اجل توسيع مطرح النفايات "تاجموت" قد انعقدت قبل دورة 08 فبراير 2016 و انجزت محضرها تحت رئاسة السيد قائد اَيت اوريبل، و تطرقت لمساحة العقارين و مالكيهما و ثمن المتر المربع الواحد لكلتا القطعتين الارضيتين، و هي العناصر الواجب توفرها في اي محضر للتقييم. و قد كانت نقطة الموافقة على "محضر اللجنة الادارية للتقييم" بهذا الخصوص من بين نقاط جدول اعمال دورة 08 فبراير 2016، و بعد التداول في مضامين محضر اللجنة الادارية السالفة الذكر، قرر المجلس باجماع الحاضرين، بمن فيهم مستشاري المعارضة الاستقلالية، تاجيل المصادقة عليها نظرا لعدم استكمال توقيعات اعضاء اللجنة الادارية للتقييم، الامر الذي يثبت ان محضر اللجنة الادارية للتقييم كان موجودا وجودا ماديا و حقيقيا و ليس "رجما بالغيب" او اعلانا "لنوايا حسنة" و الا فلا معنى للحديث اثناء الدورة عن التوقيعات الموجودة و التوقيعات الناقصة. (انظر محضر دورة فبراير بتارريخ 08-02-2016). فعن أي فضيحة و عن أي تزوير يتحدثون ؟؟
- من خلال ما سبق يتبين ان الموضوع حمل اكثر من مما يحتمل، و ان الخلفية الانتخابوية فعلت فعلها، و خصوصا مع اقتراب موعد الاستحقاقات التشريعية المقبلة ... و هذا ما يفسر الخرجات الدونكشوطية و الضجيج السياسوي و الاعلامي الفارغ "للفاعل السياسي الاستقلالي" الذي لم يعر للموضوعية و للمصداقية و لذكاء المواطن أي اعتبار !!! فطفق - بجراة عجيبة !!- يوجه التهم المجانية للشرفاء بالتزوير في محضر لجنة التعمير و اعداد التراب و البيئة بهدف تغليط الراي العام و تسجيل الحضور و التغطية على الغياب الميداني و ضعف الاداء كقوة اقتراحية حقيقية مساهمة في التنمية المحلية.
و من المفارقات العجيبة في المقالة، ان الفريق الاستقلالي وجه تنبيها لرئيس المجلس بشان عدم قانونية دورة مايو بسبب خرقها للمادة 35 من القانون التنظيمي 113.14 ، نظرا لعدم توصل الاعضاء بكل الوثائق ذات الصلة بنقط جدول الاعمال و طالبو بتحديد موعد جديد لعقد الدورة، غير انهم حضروا كل اشغال الجلسة الاولى للدورة و جزءا من اشغال الجلسة الثانية، فكيف يزعمون بعدم قانونية الدورة و قد حضروها و ناقشوا و صوتوا خلالها حتى على بعض النقط التي كانت موضوع ملاحظتهم: انه العبث بعينه !!!
اننا نحتفظ بحقنا في اللجوء الى القضاء ضدا على الافتراءات الكاذبة و الاتهامات الباطلة بالتزوير.
حرر بالخميسات بتاريخ 15 مايو 2016

Axact

Axact

Vestibulum bibendum felis sit amet dolor auctor molestie. In dignissim eget nibh id dapibus. Fusce et suscipit orci. Aliquam sit amet urna lorem. Duis eu imperdiet nunc, non imperdiet libero.

Post A Comment: