نظمت ساكنة والماس مظاهرة احتجاجية زوال يوم السبت 23 أبريل 2016 ، شاركت فيها مختلف شرائح المجتمع المحلي تنديدا بالوضع المأساوي للقطاع الصحي بوالماس بعد فاجعة الأربعاء الأسود التي راح ضحيتها ستة عاملات وأزيد من ثمانية عشرة مصابة من نساء عاملات بإحدى الضيعات الفلاحية بالمنطقة.

المظاهرة التي شهدتها والماس اليوم والتي رفعت فيها شعارات تدين الحالة الكارثية التي يعاني منها المستشفى و تعبير عن سخطهم نتيجة غياب مستشفى محلي قادر على تقديم الإسعافات الأولية للمصابين في الحادثة المميتة مما عجل على نقلهم الى مدينة الخميسات على متن سيارات الاسعاف وسيارات خاصة قاطعين مسافة مائة كيلومتر مما أدى إلى مفارقة الحياة لإحدى المصابات في الحاد ثة مباشرة بعد ولولجها المركز الاستشفائي الاقليمي بالخميسات ، وذلك بعد تأخر تقديم الإسعافات الأولية لها بالمركز الصحي المحلي بجماعة والماس ، الذي تنعدم فيه أبسط التجهيزات الضرورية المتوفرة في أي مرفق صحي.

وقد جابت المظاهرة اهم شوارع والماس مرورا من أمام المستشفى المحلي الذي تحول الى مركز صحي ووصولا لمقر جماعة والماس بحيث تخللتها وقفات رفعت فيها شعارات قوية من قبيل "والماس تريد إسقاط الفساد " ،" الساكنة تطالب بتجهييز المستشفى وتوفير المرارد البشرية " ، "الساكنة تطالب بفتح تحقيق في الحادث " لتواصل بعدها المظاهرة مسيرتها صوب إحدى الساحات المركزية وسط والماس .

المسيرة الاحتجاجية عرفت مشاركة مكثفة لساكنة والماس لاسيما العنصر النسوي الذي كان حاضرا بقوة كما شهدت أيضا مشاركة مكثفة لمجموعة من الإطارات الجمعوية والسياسية المحلية المناضلة والجادة ثم النقابية.
يذكر أن قطاع الصحة بجماعة والماس الغنية بمواردها يعاني وضعا كارثيا نتيجة للإهمال الذي تعرض بالاضافة الى سوء وانعدام الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين بالرغم من الملايير التي شيد بها المستشفى المحلي الذي حولته الجماعة في الأخير لمركز صحي يفتقر لأبسط التجهيزات الطبية .
مراسلة من والماس






Axact

Axact

Vestibulum bibendum felis sit amet dolor auctor molestie. In dignissim eget nibh id dapibus. Fusce et suscipit orci. Aliquam sit amet urna lorem. Duis eu imperdiet nunc, non imperdiet libero.

Post A Comment: