تمكن فريق وداد تمارة زوال يوم الاحد 17 أبريل من خطف نتيجة الفوز في اللحظات الاخيرة على حساب مضيفه فريق الاتحاد الزموري في المبارة التي جمعت الفريقين على أرضية ملعب 18 نونبر برسم الجولة السادسة والعشرون من دوري اتصالات المغرب لاندية القسم الثاني .
فريق الاتحاد الزموري دخل هذه المباراة محروما من هدافين ، اللاعب وليام طوكي ومحسن هيدكى ،ومع انطلاق صافرة الحكم سعيد القادري من عصبة سوس وأمام جماهير قليلة العدد ، ضغط فريق الاتحاد بقوة في اتجاه مرمى الزوار وخلق محاولة حقيقية لولا العارضة لتمكن من تسجيل اسرع هدف في البطولة، باقي اطوار الجولة الاولى عرفت ندية قوية وسط الميدان ومحاولات متبادلة محتشمة بين الطرفين اخطرها اتيحت للزوار عن طريق ضربة ثابتة ونهاية الجولة الاولى.بالتعادل السلبي .
في الجولة الثانية اتضحت قوة دفاع فريق وداد تمارة للحفاض على النتيجة من خلال تحكمه في زمام المبارة خاصة بعد التغييرات التي اعتمدها مدربه بودراع حيث ملئ ابناءه وسط الميدان وطبقوا الحراسة المشددة على مهاجمي الاتحاد مما ساهم في امتصاص حماس الزموريين في التسجيل وضعف قدرتهم في التركيز للوصول الى الشباك، واستقرت الكرة في وسط الميدان بين رد وجر . 
وبعد التغييرات التي اعتمدها الاطار الزموري خالد لمخنتر بدخول ثلاث لاعبين بحس هجومي ، تمكن من خلق مجموعة من الفرص إذ عرفت الكرة اتجاه واحد نحو مرمى خرباش إلا ان جميع المحاولات باتت بالفشل لسوء تركيز اللاعبين وضعف بعض عناصره في هذه المباراة.
في المقابل اعتمد الفريق الزائر على المرتدات الخاطفة المضادة ،أخطرها تمكن على إثرها المدافع المتألق ديمبيلي من إنقاد الحارس الزموري من هدف محقق. 
ومع دخول المباراة الدقيقة التسعين انتظر الجميع صافرة الحكم تمكن وداد تمارة من تسجيل هدف قاتل عن طريق ضربة ثابتة في الوقت البدل الضائع ليعلن حكم اللقاء نهاية المبارة بخسارة قاسية للاتحاد بهدف لصفر.
تجدر الاشارة إلى أن مصالح الشرطة المحلية منعت مجموعة الفرسان (إلترا كفالييرس) من ولوج الملعب بوسائلها المعتادة ( الباش والايشارب) ، لتشجيع ومساندة فريقهم الاتحاد الزموري وذلك على خلفية تطبيق القرارات الاخيرة لوزارة الداخلية لمنع استمرار مجموعات الالتراس من الملاعب الوطنية.
وبهذه النتيجة ارتقى وداد تمارة إلى الرتبة 5 برصيد 35 نقطة،فيما تراجع فريق الاتحاد الزموري إلى الرتبة 10 برصيد 33 نقطة ، مبتعدا بثلاث نقط فقط عن الرتبة الاخيرة مما سيزيد من شدة المنافسة بين أغلب الفرق خلال الدورات الاربع الاخيرة المتبقية.
تغطية رشيد كوجاني والصور بعدسة عزيز اسواني 






Axact

Axact

Vestibulum bibendum felis sit amet dolor auctor molestie. In dignissim eget nibh id dapibus. Fusce et suscipit orci. Aliquam sit amet urna lorem. Duis eu imperdiet nunc, non imperdiet libero.

Post A Comment: