شهدت ساحة بئرنزران قرب مؤسسة طه منذ صباح يوم أمس الثلاثاء 1.03.2016 إنزالا امنيا مكثفا من اجل محاصرة احتجاجات الأساتذة المتدربين بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين فرع الخميسات الذين يخوضون اعتصامات متواصلة لمواصلة تصعيدهم لإسقاط المرسومين الوزاريين اللذان يتعلقان بفصل التكوين عن التوظيف ما سيؤدي إلى حرمان خرجي المراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين من التوظيف المباشر و تقليص المنحة الشهرية من 2450 إلى 1200 درهم .
في نفس الوقت شهدت ساحة المسيرة تطويق أمني أخر بحيث انقسم الاساتذة المتدربين الى مجموعتين في خطوة جديدة في الاحتجاج لايصال معاناتهم للمسؤولين حتى تتسنى لهم مطالبهم المشروعة في أسقاط المرسومين المشؤومين حسب تعبيرهم.
وقد استمر هذ الاعتصام الى ساعات متِؤخرة من الليل للمجموعة المعتصمة بحي السلام قرب طه حسين وأمام هذا الوضع توافدت قوات أمن إضافية بثت إنزالا امنيا مكثفا من اجل محاصرة هذا الاعتصام الذي عانت منه إحدى المتدربات بانهيار عصبي وبه تم من خلال هذا الحادث اخلاء الساحة بعد منتصف ليلة أمس ، مع تأكيدهم في مواصلة النضال في وقفات إحتجاجية جديدة كباقي الاساتذة المتدربين في المدن المغربية الاخرى .
ويبقى السؤال يطرح نفسه إلى متى ستنتهي هذه المعاناة والاحتجاجات للاستجابة لمطالبهم في اسقاط المرسومين ؟
متابعة ألف5مسة



Axact

Axact

Vestibulum bibendum felis sit amet dolor auctor molestie. In dignissim eget nibh id dapibus. Fusce et suscipit orci. Aliquam sit amet urna lorem. Duis eu imperdiet nunc, non imperdiet libero.

Post A Comment: