عثرت الشرطة الهولندية، صباح أمس الثلاثاء، على جثة شخص يبلغ من العمر 23 سنة، مقطوعة الرأس و موضوعة داخل سيارة متفحمة،جنوب شرق العاصمة الهولندية أمستردام. الصحافة الهولندية كشفت أن الضحية هو شاب مغربي متورط في حرب عصابات المخدرات التي بدأت سنة 2012 ، و ان وفاته جاءت نتيجة تصفية حسابات بين زعماء المافيات المغربية التي باتت تضم عددا من ابناء المهاجرين المغاربة بهولندا. وحسب ذات المصادر ، فقد تلقت هيئة مكافحة الحرائق بلاغا حول احتراق سيارة حوالي الساعة الثانية من صباح الثلاثاء، حيث انتقلت عناصرها الى عين المكان لإخماد الحريق قبل ان يفاجئوا بوجود جثة مقطوعة الراس بداخل السيارة.
Axact

Axact

Vestibulum bibendum felis sit amet dolor auctor molestie. In dignissim eget nibh id dapibus. Fusce et suscipit orci. Aliquam sit amet urna lorem. Duis eu imperdiet nunc, non imperdiet libero.

Post A Comment: