أقدم شاب في العقد الثالث من العمر على الانتحار شنقا في منزله بحي ضاية نزهة لمروره منذ سنوات بأزمة نفسية ، مستغلا خلوة المنزل لبعض الوقت فقط ليضع حدا لحياته.
وفور عودة والدته واخته للبيت إكتشفت المدعو قيد حياته " سفيان "  لازال يتنفس  وعلى وجه السرعة اتصلت بالاسعاف والشرطة التي حظرتا في الحين و تبين أن الشاب إنتحر باستخدام بحبل عادي بعد أن قام بتعليقه بسقف وسط المنزل " الضواية" وتبين عدم  وجود شبهة جنائية وأن سبب الانتحار مروره بأزمة نفسية كان يعاني منها منذ سنين .
وبحسب شهود عيان من الحي أكدوا أن الشاب المنتحر من مواليد 1991 كان ذو طابع انطوائي  قد فقد أنفاسه الاخيرة في المركز الاستشفائي بالخميسات رغم مجهودات المسعفين داخل سياراة الاسعاف التي تفتقد للتجهيزات الاساسية المستعجلة . 
وأكدوا بأن الشرطة أخذت معها الحبل المستعمل في هذا الحادث لمعاينته في استكمال البحث وتحرير محضر في هذا الحادث المؤلم الذي اهتزت له جيران الضحية وساكنة حي ضاية نزهة بالخميسات.

Axact

Axact

Vestibulum bibendum felis sit amet dolor auctor molestie. In dignissim eget nibh id dapibus. Fusce et suscipit orci. Aliquam sit amet urna lorem. Duis eu imperdiet nunc, non imperdiet libero.

Post A Comment: