فشل فريق الاتحاد الزموري من استغلال عامل الارض والجمهور في تحقيق نتيجة الفوز على ضيفه اتحاد تمارة واكتفى بالتعادل الايجابي هدف في كل شباك، احتج فيها الفريقان على الحكم حسن الرحماني من عصبة الشرق خلال المباراة التي جمعتهما أمس السبت على أرضية ملعب 18 نونبر لحساب الجولة التاسعة عشر من بطولة اتصالات المغرب2 لاندية القسم الثاني .
وكان الفريق الضيف سباقا إلى تقديم اعتراض تقني على الحكم ذاته على خلفية تعدد  تدخلاته الخاطئة ، فيما وضع الاتحاد الزموري اعتراضه التقني الثاني بعد تغاضيه عن ضربة جزاء واضحة بعدما اسقط اللاعب وليام طوكي في مربع العمليات بالاضافة الى توزيع البطاقات المجانية خلال الجولة الثانية .
قبل صافرة البداية وقف الجميع دقيقة صمت لقراءة الفاتحة ترحما على مشجعين وداديين لقي مصرعهما في حادثة سير بعد عودتهما من نهاية مباراة الوداد والجيش الاربعاء الماضي.
منذ بداية المقابلة بادر الزمورين الى فرض أسلوبه في اللقاء وخلق مجموعة من الفرص لتسجيل هدف السبق وبالفعل وفي حدود الدقيقة 22 وإثر هجوم ثلاثي منسق قاده اللاعب وليام طوكي ، ومن تمريرة محكمة  حصرها  المهاجم رضى الزهراوي  بصدره تمكن من هز شباك الحارس يونس معلنا حكم اللقاء عن هدف الاول للاتحاد الزموري باقي المحاولات كانت فاشلة و كانت في الغالب تعتمد على القدف من بعيد وعن طريق الضربات الثابثة لكل من اللاعبين الزوهري والحداوي ووليام طوكي ،في المقابل  هجومات الفريق الضيف لم تشكل اية خطورة بحيث كان الحارس امسا في شبه راحة تامة لتنتهي الجولة الاولى بتقدم اصحاب الارض.
مع بداية الجولة الثانية بدأت خطورة الفريق الضيف واضحة على الميدان خاصة بعد التغييرات التي قام بها مدرب اتحاد تمارة أسفرت عن محاولات جادة للعودة في اللقاء حتى حدود الدقيقة 66 ومن ضربة خطأ مباشرة تمكن المهاجم نصر الدين وبطريقة ذكية من تسجيل هدف التعادل يتحمل مسؤوليته الحائط والحارس أمسا ، بعد الهدف تراجع فريق اتحاد تمارة الى الوراء للحفاض على النتيجة  مما فسح المجال للعناصر الزمورية  للضغط في باقي اطوار المبارة لتسجيل هدف الامتياز بحيث اعتمد مرة اخرى على الضربات الثابثة والقدف من بعيد  التي شكلت خطورة واضحة على مرمى الخصم  وبالرغم من التغييرات التي اقدم عليها طاقم الاتحاد بدخول ثلاث مهاجمين إلا ان النتيجة بقيت متكافئة كما شهد شوط المباراة الثاني   تغاطي الحكم الرحماني عن اعلان ضربة جزاء واضحة في صفوف الاتحاد الزموري إذ لم ينجح  بعد ذلك في استغلال الفرص المتاحة و انتهى اللقاء  بلاغالب ولا مغلوب.   
ومباشرة بعد نهاية المبارة فقد عرفت احتجاجات واسعة من طرف  مسؤولي وطاقم الفريقين والجمهور على الاداء الباهث الذي قدمه الحكم الرحماني في قيادة هذا اللقاء وبشهادة كل المتتبعين .

وبهذه النتيجة استقر الاتحاد الزموري مؤقتا في الصف 13 برصيد 22 نقطة ، فيما احتل اتحاد تمارة الصف 9 برصيد 24 نقطة . 
تغطية رشيد كوجاني 
الصور بعدسة عزيز سواني 






Axact

Axact

Vestibulum bibendum felis sit amet dolor auctor molestie. In dignissim eget nibh id dapibus. Fusce et suscipit orci. Aliquam sit amet urna lorem. Duis eu imperdiet nunc, non imperdiet libero.

Post A Comment: